منتدى النسر العربي

منتدى للإستفادة والمعرفة ينقسم إلى عدة أقسام من بينها قسم البرامج والمواقع وهناك مجالات كرة القدم لكل دول العالم
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخولس .و .جاليومية

شاطر | 
 

 وما من امرئ ينصر مسلما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nait
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

عدد الرسائل : 62
تاريخ التسجيل : 24/12/2008

بطاقة الشخصية
verta:

مُساهمةموضوع: وما من امرئ ينصر مسلما   الأربعاء 7 يناير 2009 - 4:45


على كل منا أن يبذل وسعه في عمل كل ما يطيقه لنصرة أهله وإخوانه ونقدم بعض المقترحات التي يمكن القيام بها فالواجب ثقيل والأمانة على كاهلنا جميعا ولم يعد للمقصر والمفرط عذر أو حجة:

أولا: نشر القضية

على كل مسلم عموما وكل منتسب للحركة الإسلامية خصوصا أن يكون بركانا دعويا هادرا وجهازا إعلاميا ثائرا... يخطب في الناس ويلهب مشاعرهم ويفهمهم واجبهم ودورهم تجاه إخوانهم... ينشر القضية بين أهله وأسرته وجيرانه وأصدقائه وزملاء عمله وكل من يلقاه... علينا أن أن نجاهد بألسنتنا تنفيذا لأمر بنينا -صلى الله عليه وسلم-: "جاهدوا المشركين بأموالكم وأيديكم وألسنتكم" رواه أحمد وأصحاب السنن...

ثانيا: أفضل الجهاد

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر" أصبح واضح لكل ذي عينين مدى الصمت العربي المخزي الذي يشبه التواطؤ أو هو هو... أصبح معلوم عند الجميع أن من الحكام العرب من يشارك في حصار وإبادة أهلنا في غزة... على كل مسلم أن يمثل وسيلة ضغط على حاكمه يخرج في التظاهرات يتصل بالإعلام يشارك في كل فعالية يمكن أن تحدث ضغطا على الحكام حتى ينفضوا هذا الزواج الباطل بينهم وبين الكيان الصهيوني ولا يسلموا أبناء هذه الأمة لعدوهم...

ثالثا: سلاح المؤمن

الدعاء هو السلاح وسهام السحر هي الأمل... إن الدعاء له مفعول السحر وكما دمر الله شارون بدعائنا وتضرعنا فهو قادر على نصرة إخواننا وتدمير أعدائنا وسحق كل من يشارك في هذه المجزرة... علينا أن نتمثل حالة رسول الله وهو في بدر كيف لجأ إلى الله وكيف دعاه وأطال الدعاء حتى أشفق عليه سيدنا أبو بكر... نريد أن ندعو وندعو وندعو حتى يشفق علينا أهلنا وتنكشف الغمة وينزاح البلاء...

رابعا: المقاطعة

إن التساهل الرهيب في مشروع المقاطعة أمر مخيف... إن التهاون الكبير الحادث -حتى من أبناء الحركة الإسلامية- في حملة المقاطعة أمر يشي أننا مشاركون في إبادة إخواننا... علينا العودة فورا إلى تفعيل هذه المقاطعة فهي مع إحداثها لأضرار في إقتصاد أعدائنا أيضا تشعر الأمة بوحدتها وترابطها وهي وسيلة على طريق الأخذ بالأسباب وإهمالها خذلان لأهلنا ونصرة لأعدائنا وتفريط في واجبنا ودورنا...

خامسا: الجهاد بالمال

في القرآن دائما ما يكون الجهاد بالمال مقدم على الجهاد بالنفس -إلا في آية واحدة- بما يدل على أن الجهاد بالمال له مكانة وأهمية بالغة في بناء الأمة... إن إخواننا اليوم بأمس الحاجة لدعمنا ومساندتنا... لن نقول التبرع فإنها كلمة لا تتناسب مع شرعنا الحنيف وديننا القويم... إنه جهاد وليس تصدق فرض وليس فضل... على كل منا أن يبذل ما بوسعه من أموال ويقدمها لإخوانه المحاصرين المظلومين... والله هو الغني الحميد...

سادسا: التوبة

تظل الذنوب هي الوباء الأكبر والبلاء الأعظم الذي يجلب علينا غضب الله تبارك وتعالى ويجعل أعدائنا يتجرئون علينا وينتصرون بقوة حدهم وحديدهم... الذنوب هي أعظم البلايا تمنع الخير وترفع الرزق وتؤخر النصر ولنا في قصة موسى -عليه السلام- مع قومه عندما منعوا القطر من السماء لأن بينهم عاصيا -واحدا- يبارز الله بالذنوب فبشئم معصيته منعوا القطر من السماء... فلنعلنها الآن توبة بلا عودة ورجوعا وبلا نكوص




.......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وما من امرئ ينصر مسلما
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى النسر العربي :: مجال الإسلام والإيمان :: أحاديث ودروس نبوية-
انتقل الى: